الأربعاء، 30 مارس، 2011

في ذكرى ميلادي

                                           في ذكرى ميلادي



سأجعل في سجل تاريخي للحب يوماً


سأكتب دوماً

في ذكرى ميلادي

أنتم زينة أعيادي

مهجة الروحِ والفؤادِ

أنتم الصداقة

رمز الوفاء

أنتم الأخوة

والأشقاء

إلى كل أصدقائي وأحبائي

الأعــــــــزاء

أهدي

حباً

وحلماً

وكلماتي...........

يا عاشقاً للحسن طالع جمال بلادي

دعْ عيناك تلتقي بالجمال مرةً

إن الجمال يهبك نفسه وباسمك ينادي

و اهدي شفاه فؤادك بسمةً

وتعطر من عطر ورود الوادي

للحنون في حينا حكايةً

يرويها العشاق كلما بحب تعانقت الأيادي

زينْ روحك وامنحها بهجةً

فإن لم تحتل نفسك بهجةً

جاءك سعياً المرض المتمادي

خذ لنفسك من الدنيا فرحةً

وكفاك ذكرا لهموم الماضي

استهجنُ نفساً تملأٌها كآبة

وفي كل يوم يمنحها المولى جمالاً كما جمال بلادي

إن كان لكل مَعْلَمٍ في الحياةِ خصلة

فخصلةٌ التفاؤل يحملها ربيع أوطاني

يأتينا وهو ممسكا بيديه أغلى مناسبة

فهو يدرك أن الجمال لا يكتمل إلا بحبيبتي

ورفيقة دربي

ومهجتي

أمي


التي بذرتْ الحب في قلبي

وغرستْ الورد في قلب الوادي

هديتي لكم في يوم ميلادي

محبتي لأمي

ولكم
وللربيع في بلادي


زينة زيدان....31 مارس2011
 

السبت، 19 مارس، 2011

إهداء لعشاق الجمال..عشاق فلسطين

إهداء لعشاق الجمال…. عشاق فلسطين..

.
جزءٌ من جمال بلادي




أشجار النخيل ..المنظر خلف




 بيتنا...



هذه الصورة لنفس المنظر


في موسم الإثمار...





الشفق الأحمر الذي يسبق الغروب...

والصورة التي تليها التقطها بعد


هذه الصورة ب 15 دقيقة....


المنطقة التي تواجه بيتنا



غروب شمس حينا



البدر لنفس اليوم




كرم الرومان الذي يحد بيتنا من الناحية الغربية...






صورة من المنطقة الحدودية الشرقية

تبعد هذه المنطقة عن السلك الحدودي


للاحتلال أقل من نصف كم ...



شرق مدينة دير البلح وسط غزة


شاطئ بحر دير البلح..عندما تلتقي أمواج البحر

بشعاع الشمس.. وترتمي فوق رماله ..

وتخطو فوقها أقدام الأمل الصغير


الذي ننتظر أن يكبر...أطفالنا



التقطها بعد الصورة السابقة




بدقائق...وقت الغروب




هذه الصور جميعا...


التقطها بعدستي..


لأهديها لكم بمناسبة


قدوم جمال الربيع...



الصور للمدينة التي


أعيش بها....


زينة زيدان
 

الاثنين، 7 مارس، 2011

ثورة وثورة ونصر...وثورتي لا يتبعها نصر

ثورة وثورة ونصر ...وثورتي لا يتبعها نصر



في تونس...

استمرتْ ثورةُ الحقِ ثلاثة وعشرين يوما....تبعها نصر

وكذلك أشرق الفجر في مصر

وفي ليبيا قريبا سيزور النور أعتاب القصر



ونحن هنا.....

ثلاث وستون سنة

والانتفاضةُ في قلوبِنا قائمة

ثلاث وستون سنة

والمفاوضات الخاسرة دائمة

والمقاومة كل يوم توصف بالآثمة

الحريةُ مفقودةٌ والحقيقةُ صادمة

تظاهرات حائمة

تضحيات سامية

اغتيالات للأفكارِ الحالمة

ثلاث وستون سنة

الأحزان إلينا بزهوٍ قادمة

غيرُنا ثار في أقلِ من شهرٍ وليس سنة

ووصل إلى مأمنه

ونحن ما تزال عيون الظلم على أكاهلنا جاثمة

تسرق رحيق أعمارنا

و تسلبُ عبقَ أحلامنا

يجوبُ العدلُ كل الدنيا

وتتوه خطاه عن أوطاننا

ما لي أرى كل ظلم زائل إلا ظلم الصهاينة

نحاور النصر علّنا جدلاً نقنعه

نجاريه ودماءنا طوعاً نمنحه

وتفشل المحاولة

ثلاث وستون سنة

وحُلمنا العودة والقدس عاصمة

غيرُنا تظلّم من ثلاثين سنة


وأنا جرح صدري سطر ملحمة

زعموا أن لنا عيدان في السنة

ومنذُ وُلدت لم أرَ عيداً ولا فرحة

فلسطين عروس بلا طرحة

عيدُ فطرٍ وعيدُ أضحى

كل ما أذكر أن لنا في كل عيدٍ جرحى

وشهداءٌ رغم أحزاننا هم فرحى

وذََبحُ أسد العُربِ في يوم الأضحى

لأنه قال لأمريكا بالذل لا أرضى

هلّلَ وكبرَ وقال لفلسطين مرحى

ذُبحَ والعربي ما زال لا يصحى


يا أيها العربي الأبي

أخيراً

زارتْ صدرُك ثورةً

أخيراً

أدركتَ معنى أن تكون أرضُك حرة

أخيراً

استيقظتْ فرائسُك ولسعتْ ضميرُك الجمرة


لكنى لا أزال أراك

كمن ينظرُ بعينٍ

ويغمضُ الأخرى

يزيلُ الظلمَ بيمينه

ويُثبتهُ  باليسرى

يحرر موطنَه

ويتناسى المسجد الأقصى

يا أيها العربي الأبي

رغم يقظتك

إني ما زلتُ أراكَ لا تصحى

والمسرى يسألكَ بلهفةٍ :

باللهِ عليكَ متى تصحى...؟؟؟؟!!!!!

زينة زيدان