الاثنين، 28 فبراير، 2011

فجرٌ يعانقُ العتمة

فجرٌ يعانقُ العتمة






يناديني الفجرُ القادم كل يوم، يهمس في أذني معلناً يوماً جديداً ويعانق عيناي نوره ...

نورٌ على امتدادِ الأفق يُزيحُ العتمة، بانسجامٍ شديد يعانق النورُ العتمةَ, يمسك يدها يجليها ويخرجها من الدنيا

وهي صامتةٌ كما الفاقد بصره على رصيفٍ ينتظر من يأخذ بيده .

رغم تناقضهما..فهو فجرٌ وهي ظلمة إلا أنهما يلتقيان كلّ يوم مرتان ، عند المغيب تفوزُ العتمةَ وتحملُ معها

أسرار الراحة والستر..وعند الشروقِ يفوزُ الفجر..





هما مملكة الدنيا يقتسمان ، تناقضهما لا يعيبهما بل يبرزُ محاسنهما وحاجة أهل الدنيا لهما.

لم أرهما يوماً يتعاركان ، كلٌ يعرف حق قدره ومدى نفعه للكون و الإنسان . هذا هو نظام الكون الذي قدره

الحكيم الرحمن ؛ لنفهمه ونتخذَ منه دليل في حياتنا وبرهان ...

لكني لا أزال أرى نظاماً يدومُ قهراً عقوداً يعاركُ كل من يناقضه ويقصيه بعيداً معتبراً نفسه النور وغيره ظلام

ويحملّهُ اسما هو المعارضة .. ولا يعلم أن الفجر والعتمة كل صبحٍ ومساءٍ يتعانقان ولا يتعاركان،، فعناقهما مستمدٌ

من إيمانهما بفضلِ وقدرِ كل منهما ومدى حاجة الكون والطبيعة لهما...

السؤال الذي لا يزال يحيرني..

مَنْ النور؟؟؟

ومَنْ العتمة؟؟!!!

زينة زيدان

هناك 27 تعليقًا:

  1. لا أملك جوابا ً على السؤال في النهاية
    و لكن الفوز بينهما متبادل :)
    هذا ما أعرفه و أركن إليه :)

    ردحذف
  2. يا غالية
    النور أوضح من أن نسأل عنه

    ...
    لكن ليس من حق الظلمة أن تدّعي انها النور ,,, ومن ظُلم النور لنفسه أن ينتقص من قدر ذاته ويتخفّى أمام الظلمة ...
    *
    ومن جعل قوانين الظلمة تحكمه سيبقى غارقاً فيها إلى أن يشاء الله ...

    دام قلمك الجميل زينة
    محبتي الخالصة

    ردحذف
  3. نظرتك بعيدة ولا أعرف أين أصنفها حقيقة أهي نظرة فلسفية أم هي نظرة شاعرة تنظر إلى الأمور بنظرة مختلفة، وترى في الطيبعة أشياء قد لا تبدو للأخرين كما قد يفسرونها تفسيرا علميا محضا..
    إلتقاء الظلمة بالنور، إيلاج النهار في الليل وإيلاج الليل في النهار، تلك حكمة بالغة، هذا التوافق الطبيعي الذي هو بمتابة رسالة إلى كل من يستحوذ على مكان ويقول أن الأمر ما أرى ولا غير...
    لا يهم من النور ومن الظلمة المهم من ينفع الناس أما التدافع بين هذا وذاك فتلك سنة الكون ولا محيد عنها، لان حتى في الغروب هنا تدافع الليل يدفع النهار، وفي الشروق النهار يدفع الليل...وفي هذه الحركة ينتج ما ينفع الخلق..
    حياكِ الله أيتها الصديقة.

    ردحذف
  4. النور واضح و العتمة واضحة، لا تحتاجان لمن يفسرهما، من يسرق خيرات البلاد و يذيق من خالفه من أهلها الويل و الثبور هو عتمة لا لبس فيها، و من يحاول أن يتحرر من نير الظلم و الطغيان هو النور لا جدال فيه.

    و مع ذلك، أستطيع أن أدعي فهم ما ذهبت إليه في تساؤلك الأخير، و الذي كان أجدى أن يكون "هل ما نراه الآن نوراً ليس سوى نارا ستلتهم الأخضر و اليابس؟"

    لنحلم بالنور الذي لم نره منذ عقود، حتى و لو كان ناراً، فأنا على يقين من أن من تمكن من دحض الظلام و الضلال و الطغيان قادر على إطفاء النيران و خلق الأنوار بدلا منها.

    ردحذف
  5. زينة الصبايا

    مساء الخير

    الانظمة ( الحكام ).. العتمة بامتيّاز

    المعارضة ..تتقاسم العتمة والنور
    حسب مصالحها

    الشعوب...نور وفجر جديد

    ردحذف
  6. غاليتي
    النور والعتمه الطبيعيان لا يتعاركان لان كل منهما يعرف دوره ويدرك حدوده ولا يتخطاها

    لو ان انظمتنا تفهم هذه العمليه وتطبقها بدلاً من محاولة مخالفة الطبيعه بالاستفراد بالرأي والقضاء على المعارضه وفرض الهيمنه المطلقه...
    لو انهم يفهمون ان الحياة لن تستقيم
    الا بوجود النور والعتمه معاً...لا يطغى احدهما على الاخر ولا ينتقص اي منهما من دور الآخر

    الانظمه العربيه ترى نفسها نور مطلق واي معارضه او خلاف هو عتمه وظلام مطلق

    والشعب عندما يهيمن عليه الاستبداد يرى الانظمه على انها الظلام ويرى في المعارضه نورا
    لكن في الواقع نحن بحاجتهما معاً
    نحن بحاجة حاكم عادل ومعارضه واعيه
    كلاهما يتقبل الاخر ويتفهم دوره
    هكذا فقط ....سنعيش كالبشر.

    ردحذف
  7. سيدتي الكريمة زينة

    شغلتنا الحياة في معمعتها عن تتبع كلماتك الجميلة الراقية

    أنا مجرد تائه في هذه الحياة ماعاد يفرق بين العتمة والنور

    أحيانا يقتضي علينا أن نمضي دون أنبصر إلا موطئ قدمنا حتى ينزاح الغمام وينكشف العجاج

    لك تقديري

    ردحذف
  8. سيدتي الفاضلة زينة




    تحية طيبة

    بصفتك أحد أفراد الطبقة الواعية في هذه الأمة

    أرجو منك التكرم بالمشاركة في هذا الموضوع وأبداء رأيك بصراحة

    رأيك يهمني جدا ، فأرجو منك عدم التردد في المشاركة وذكر رأيك بصراحة بعيدا عن المجاملات .


    أرجو أن تقرأوا الموضوع كاملا ثم بعد ذلك تضعون رأيكم


    الموضوع تحت هذا الرابط

    http://ahdmari.blogspot.com/2011/03/blog-post_01.html


    أشكر لك حسن تعاونك

    ردحذف
  9. صباح الورد زينة

    صباحك نور لايعرف العتمة كم أحببت فلسفتك الرائعة وأجدها في كل شئ في حياتنا في وضعنا الحالي فالعتمة والنور للأسف يتعاركان بإسم الحرية ولكن دعيني أخرج عن جو الدول العربية الان واتحدث عن تعارك العتمة والنور بداخل كل انسان فكل منا له عتمة في داخلة ونور ايضاً هما لايتعاركان لانهما يتبادلان الادوار وقت الحزن ووقت السعادة ...
    زينة راقية ومتميزة في طرحك
    سجلي حضورك لركنك الراقي
    تحياتي

    ردحذف
  10. صديقي الشيشاني

    كم تمنيت لو انك أعطتني جواباً

    ردحذف
  11. حبيبتي نور

    لكن ليس من حق الظلمة أن تدّعي انها النور ,,, ومن ظُلم النور لنفسه أن ينتقص من قدر ذاته ويتخفّى أمام الظلمة ...

    ليس الامر بين النور والظلمة ذاتهما إنما
    عن السر العلاقة بينهما
    والتناغم المستمر بينهما

    تحيتي
    أحب أن تكوني هنا

    ردحذف
  12. صديقي الاستاذ رشيد

    إن في إلتقاء النور بالظلمةحكمة بالغة ونحن بحاجة لهذا النور كما أننا بحاجة للظلمة
    على الاقل فإن الظلمة من خلالها ندرك مدى قيمة النور
    هي نظرة بإمعان للكون وحكمه ليس أكثر

    تحيتي

    ردحذف
  13. صديقي صالح

    كلماتك تنير درب فكري وتختصر علي الكثير

    لكني هون لا أيأل عن النور والظلمة إنما استفسر عن سر العلاقة بينهما
    ومدي نفعهما

    وهل نحن بحاجة لهمامعا

    تحيتي لك

    ردحذف
  14. صديقي العزيز يوسف

    الشعوب...نور وفجر جديد

    هذا ما اتفق معك فيه

    ولا جدال فيه

    أن الشعوب بفكرها
    وعقلها
    ونظالها
    وثورتها
    هي الحق
    هي النور
    هي الفجر

    ردحذف
  15. حبيبتي نور

    كأنك عشت بداخلي وتجولتي بين أفكاري
    وصغتيها بكلماتك.. حقاً هذا ما أود إيصاله من خلال نظرتي

    أشكر كلماتك وإيضاحك

    هكذا فكرتي وصلت

    تحيتي

    ردحذف
  16. صديقي أفلح

    هي الحياة حقاً تشغلنا وتبعدنا عن التأمل لكن يبقي دوما في النفس نظرة

    ويبقي دوماً في الكون إبداع يدعونا

    للتفكر والتمعن

    ما أتمناه أن تتناغم وتنيجم العتمة مع الفجر

    يشرفني المتابعة للموضوع وستجدني أن شا الله هناك
    أشكر وصفك لي
    بفرد من الطبقة الواعية
    أتمنى ان أكون كما تراني
    وكما تعتقد

    ردحذف
  17. صديقتي همس الحنين

    أهل بك صديقة دائمة بين أحرفي وكلماتي

    كما أعجبتك فلسفتي أيضا أعجبتني نظرتك
    وارتقاءك بالفكرة من المستوى السياسي
    العام إلى المستوى الذاتي
    والنفسي

    إشارة جميلة
    سأكون حيث انت قريبا

    تحيتي

    ردحذف
  18. أحم أحم ....اللي واخد عقلك يتهنى يا زينه!!!
    هنا نيسان
    عموماً انا ونور حبايب واسامحك هالمره اني خربطتي اسمها بأسمي...لو حدا تاني كان زعلت...شوي

    ردحذف
  19. هههههههههههه

    هلا بأغلى وأحلى نيسان

    سامحيني

    جد كتير امور ما خدة عقلي مني

    تحيتي لإلك ولنور

    نيسان
    هلا لو بدنا نتعارف بشكل اكبر في وسيلة معينة ولا كيف
    لاني بتمنى اتعرف عليكي بشكل اكبر

    ردحذف
  20. نيسان

    بعتلك هلا دعوة على اميلي انا هوت
    باسم شروق
    ادا موجودة خبريني ادا وصلت الدعوة

    ردحذف
  21. غاليتى العزيزه زينه كم احس اننا نقترب شيئا فشيا فانتى تقتربى لقلبى بكلماتك الرقيقه الجميله التى دائما ما تحتوى على حزن القلوب .
    اختى ان الدنيا بين النور والعتمه فلولا عتمتها ما احسسنا بمتعه نورها ولولا النور ما احسسنا بوحشه العتمه
    ارجوا من الله ان ينير دنيا العرب بنور الحريه والطمأنينه
    سعيد دائما بوجودى هنا ارجوا ان تتقبلى تحياتى الاحــــــــــــلام

    ردحذف
  22. صديقي ابو داود

    هي الدنيا نور يقترن بالعتمة
    فالتضاد يوضح المعنى

    وللشعور بقيمةالنور لا بد ان تعرف العتمة

    تحيتي لك

    ردحذف
  23. اعجبتنى فلسفتك الراقية يا زينة المدونين
    ولو انى اتمنى ان يتعارك النور مع الظلمة وينتصر النور بالنهاية ويقضى على الظلمة
    فيكفينا ان نعيش فى ظلمة واهلا وسهلا بالنور والنهار
    تحياتى لاجمل زينة

    ردحذف
  24. حبيبتي هبة

    هو حلمنا أن يفوز النور

    إنما أشير أليه هنا أن النور والظلمة يمكن تعايشهما معاً
    لو أدركنا مدى نفعهما لللكون كافة

    تحيتي

    ردحذف
  25. السلام عليكم عزيزتي ,,
    بعد النور يأتي الظلام وبعد االظلام يأتي النور ,, لكل منهما دور يُكمل الآخر ..
    لكن دائما النور يُبشر بولادة جديدة لذا نركن ونتعلق به ..
    ربما نحن بحاجة للظلمة( الظلم) لنعرف قيمة النور( الحق , الحرية..ألخ),,
    حقيقة لا أعرف لكن أنا لا أرى عتمة و لا نورا بل أرى المنطقة الفاصلة بينهما!" لكن لا أعرف لها مسمى " !

    ردحذف
  26. الاخت زينه

    نبضك رائع ويستحق المتابعة

    ويشرفنى زيارتك لمدونتى

    مع تحياتى القلبية لمك وللشعب الفلسطينى الحبيب

    ردحذف
  27. صديقي جوكر

    أهلا بك وبكلماتك عبر

    مدونتني

    يشرفني بالتأكيد ان أكون حيث انت


    تحيتي

    ردحذف

زودني بثقافتك .. مساحة النقاش بين يديك